عاش اليوم السكان المحاذي لشط مريم من ولاية سوسة حالة من الفزع بسبب الأمواج العاتية التي تسببت في تحطيم عدد من واجهات المنازل القريبة من البحر.

ومن المتوقع ان تكون هناك رياح قوية من القطاع الشمالي قوية من 50 إلى 70 كلم/س قرب السواحل ومعتدلة فقوية نسبيا من 20 إلى 40 كلم/س داخل البلاد و سيكون البحر شديد الإضطراب الى حدود يوم الخميس.