وبين أولاد علي، خلال ندوة صحفية عقدتها الهيئة، أنه ''كان من المفروض الاكتفاء بالاستماع إلى أقوال الأطفال دون إخضاعهم للفحص الشرجي''.