تم تخصيص 1350 هكتارا من الأراضي الدولية الفلاحية في ولاية القيروان لفائدة المعطلين عن العمل، من بينها 930 هكتارا لفائدة أصحاب الشهائد العليا و420 هكتارا لغيرهم، وذلك في إطار برنامج كراء عقارات دولية فلاحية لفائدة العاطلين عن العمل من أصحاب الشهائد وغيرهم، على أن يتم قريبا الإعلان عن القائمة الأولية للمنتفعين. 


وأفاد المندوب الجهوي للفلاحة بالقيروان عبد الجليل عفلي، في تصريح ل(وات) بالجهة، بأن هذه الأراضي تنقسم إلى 17 مقسما موزعة على 8 معتمديات، وهي أراضي دولية غير مهيكلية سيتم كراؤها وأغلبها أراضي بيضاء وهناك مقاسم توجد بها بعض الزياتين.


وأوضح أنه تم الإعلان عن فتح الآجال لتقديم مطالب الكراء في 16 أكتوبر 2018، وحدد آخر أجل في 16 نوفمبر 2018، مضيفا أن اللجنة الجهوية لمتابعة الأراضي الدولية تلقت 517 مطلبا منهم 389 مطلبا لأصحاب الشهائد العليا و128 مطلبا لغير أصحاب الشهائد.


وأكد أن اللجنة الجهوية هي حاليا بصدد دراسة هذه المطالب، وبلغت نسبة تقدم فرزها 95 بالمائة، ومن المنتظر أن تنتهي منها في ظرف أسبوع على أقصى تقدير، وسيتم على إثرها تعليق النتائج الأولية لتلقي الطعون في ظرف 15 يوما، ثم تحال بعدها هذه المطالب إلى وزارة أملاك الدولة لإعداد العقود.


وبين أن برنامج كراء مقاسم الأراضي الدولية الفلاحية لأصحاب الشهائد وغيرهم، هو مشروع وطني بمشاركة وزارة الفلاحة ووزارة أملاك الدولة والشؤون العقارية ووزارة التكوين المهني والتشغيل، ويهدف إلى فتح الافاق أمام الشباب المعطل عن العمل وتشجيعه على الانتصاب للحساب الخاص، مضيفا أنه تم اختيار ولاية القيروان كأنموذج لانطلاق هذا البرنامج. 


وأفاد بأنه تم على مستوى المندوبية الجهوية للفلاحة بالقيروان، إعداد دراسة للتربة بالاعتماد على الخارطة الفلاحية، كما تم إعداد دراسة الموارد المائية بمختلف المقاسم ستمكن المستغلين لهذه الأراضي عند إبرامهم العقود، من الاطلاع على نوعية التربة والموارد المائية بهذه المقاسم لمساعدتهم في إعداد دراسة المشروع.