وصل التونسيون الذين تم اختطافهم الأسبوع الماضي في منطقة الزاوية في ليبيا مساء اليوم الإثنين إلى مطار تونس قرطاج.

من جهته، أكّد وزير النقل هشام بن أحمد الذي كان في استقبال المختطفين في مطار تونس قرطاج، أن الدولة التونسية تدخلت منذ اليوم الأول من الاختطاف وانتهجت كل السبل الديبلوماسية لإطلاق سراح المختطفين، متقدما في تصريح لموزاييك بالشكر للسلطات الليبية التي قامت بدور كبير في العملية، وفق تعبيره، وذلك دون أن يتم إطلاق سراح المواطن الليبي الموقوف في تونس.