ووصفت الجامعة في بلاغ لها أصدرته أمس الإثنين، ما تعرض له المدرس بالاعتداء الغاشم وبالاختطاف بكل معاني الكلمة .

وفي هذا السياق أدان الهيكل النقابي ما اعتبره صمت وزارة التربية وتعاطيها السلبي إزاء عمليات العنف المتكررة ضد المدرسين، مبينة أن ذلك يدل على التواطؤ.

وطالبت النقابة الوزارة بمقاضاة المعتدين وتأمين المؤسسات التربوية والعمل على إصدار مشروع قانون يجرم الاعتداء على المدرسين.