وقد تمت إحالة المظنون فيهما إلى مركز الأمن العمومي بساقية سيدي يوسف.

وقدرت قيمة المحجوز بأكثر من ثلاثين ألف دينار وفق ما نشرته موزاييك أف أم