قال قيس بن حليمة رئيس حزب “الورقة”، أن حزبه لا يناضل من أجل تقنين "الزطلة "  بل من أجل السماح بزرع واستهلاك ”التكروري والقنب الهندي”، حيث يمكن  استعمالهم كمضادات للاكتئاب والألم والقضاء على الخلايا السرطانية.

و أوضح بأن “الاستهلاك” ليس جرما ومكتب الأمم المتحدة حثّ في تقاريره على الممضين على اتفاقية 88 لمراجعة تجريم الاستهلاك وصنّفه كمشكلة صحّة عمومية يجب التعامل معها على هذا الأساس،مشيرا الى أن المدمن مريض وليس مجرم و مكانه مصحة استشفائية و ليس السجن.

وأضاف في تصريح "لموزاييك اف ام "  إلى أنّ تقنين استهلاك القنب الهندي سيساعد في مقاومة التهريب وتقليص الاستهلاك على غرار تجربة عدّة بلدان أوروبية، لافتا إلى أنّ 25% من ميزانيّة هولندا متأتّية من بيع القنب الهندي.