تبلغ طاقة استيعاب الحافلة التي سيقع اقتناؤها قبل موفى شهر مارس، 30 راكبا ومن المنتظر أن تؤمن ثلاث رحلات يوميا لنقل التلاميذ من و إلى المدرسة المعنية، وفق ما أوضحه رئيس الجمعية التونسية لجودة التعليم سليم قاسم في تصريح إعلامي بالمناسبة.
ولفت قاسم إلى أنه سيقع استغلال هذه الحافلة أيضا لتأمين نقل جميع التلاميذ القاطنين بمعتمدية السمار للمشاركة في مختلف الأنشطة الثقافية والرحلات والزيارات الميدانية المنتظمة لفائدتهم.
وبين أنه وقع اختيار مدرسة السمار للتمتع بخدمات هذه الحافلة بناء على عدة معطيات ومؤشرات أظهرت وجود صعوبات جمة تواجه تلاميذ هذه المدرسة اضافة الى تدني ظروف الدراسة بها. وفق ما نشرته جوهرة أف أم