تجتمع، صباح غد الأحد، الهيئة الادارية للتعليم الأساسي لتحديد قرارها النهائي في شأن مخرجات التفاوض مع وزارة التربية اما بالمضي في اضراب بالقطاع يوم 6 مارس المقبل أو بالمصادقة على مقترحات الوزارة، وفق ما أعلن عنه الكاتب العام المساعد بالجامعة العامة للتعليم الأساسي توفيق الشابي.
وأوضح الشابي في تصريح ل-(وات) الجمعة، ان الهيئة سيدة نفسها وستتخذ قرارها النهائي بشأن مآلات التفاوض، مشيرا الى أن أعضاء الهيئة الادراية سيناقشون خلال اجتماعهم المرتقب محضر جلسة تفاوض عقدت أمس الجمعة بين الجامعة ووزارة التربية.
وأفاد، أنه تم الاتفاق بشان تفعيل اتفاقية 8 فيفري 2018 بين الطرفين والتي ينص على مضاعفة منحتي المديرين والمساعدين البيداغوجيين وتعديل النظام الأساسي بهدف اقرار الترقيات الاستثنائية لفائدة مدرسي التعليم العام، مؤكدا أنه سيتم نشر الأوامر المتعلقة بهذه النقاط قبل نهاية شهر مارس الجاري.
وأشار الى أن الوزارة تقترح اقرار زيادة في منحة العودة المدرسية بنسبة 75 بالمائة من الأجر الخام مقابل مقترح الجامعة بمضاعفة المنحة المذكورة بما يعادل مرتبا شهريا، فضلا عن مضاعفة منحة الامتحانات الوطنية اصلاحا ومراقبة.
واضاف أن وزارة التربية اقترحت تكوين لجان فنية مشتركة للنظر في مطلب الترفيع في منح المدرسين بالأرياف ومقاييسها وكذلك للنظر في نقاط مطلبية تهم اقرار منح جديدة للمدرسين."