كما تواصل جامعة النقل اعتصامها داخل مقر الوزارة.

وجاء هذان القراران على خلفية فشل الجلسة المنعقدة ظهر أمس بمقر وزارة النقل مع ممثلي الشركات الجهوية للنقل بسبب "تنصل وزير النقل من المسؤلية ورفضه الجلوس على طاولة الحوار وعدم إيلاء ملف قطاع النقل الأهمية اللازمة و النظر في برقيات الإضراب الصادرة عن مختلف شركات نقل المسافرين" حسب نص البلاغ.