أكد الهاشمي الحامدي أنه في حال وصول تيار المحبة للحكم بعد انتخابات أكتوبر المقبل، ستبني حكومة تيار المحبة جامع تونس الكبير في شارع بورقيبة، الذي يحتوى اليوم على كنيسة ضخمة.

و أضاف الحامدي أن هذا الجامع سيكون أجمل من جامع كوالالمبور عاصمة ماليزيا، ويفتح باب المشاركة فيه لكل من يرغب في ذلك من التونسيين داخل البلاد والعاملين التونسيين في الخارج.