أكد المتحدث اسم الاتحاد العام التونسي للشغل سامي الطاهري، اليوم الاثنين 22 نوفمبر 2021،  أن القضية التي رفعها ضده رئيس مرصد رقابة عماد الدايمي ضده ليست شخصية بل هي استهداف لاتحاد الشغل.

وأوضح الطهري، في تصريح لموزاييك، ان استدعاء ورد الى مقر الاتحاد باسمه بصفته أمينا عاما مساعدا في المنظمة الشغيلة ولم يرد عليه الى مقر اقامته في منزله.

وأفاد الطاهري بأنه حين علّق على تدوينة الدايمي التي استهدفت الاتحاد كان باعتباره متحدثا باسم الاتحاد ومكلفا بالاعلام في مكتبه التنفيذي ومكلف بالدفاع عن مصالح المنظمة وصورتها.

كما شدد الطاهري على ان تجمع عدد من ابناء الاتحاد ونقاباته واعضاء هيئته الادارية الموسعة اليوم أمام مقر قصر العدالة بتونس لا تهدف الى الضغط على القضاء بل انها فقط مساندة للمنظمة الشغيلة.