علّق النائب ياسين العيّاري، اليوم الاربعاء 7 أفريل 2021، على التسريبات الأخيرة لمايا القصوري ومديرة الديوان الرئاسي نادية عكاشة.

وحمّل العياري، في تدوينة على حسابه بموقع الفيسبوك، رئيس الجمهورية قيس سعيّد مسؤولية التسريبات في صورة لم يقم بطرد نادية عكاشة التي قال إنّها "تنسّق مع السفارات والعصابات ومراكز النفوذ"، مشيرا إلى أنّ الرئيس "إذا كان لا يعلم بالأمس فهو اليوم يعلم".

وأضاف: "لديك فرصة أخيرة، لتكون رئيسا، يحترم الدستور، له حقيبتا الدفاع و الخارجية، يستعملهما لما ينفع الناس، تعمل و تسعى لخير البلد و الحفاظ على سيادته و إستقلاله، ما تضيعهاش، ما تخليش نادية و جماعتها، يخسروك إحترام 3 ملاين تونسي صوتولك، يخسروك البلد!".

وفي ما يلي نصّ التدوينة كاملا: