اعتبر رئيس الكتلة الديمقراطية النائب محمد عمار، اليوم الأحد، أن النقاش قد حاد عن جوهره وتحول إلى محاكمة لرئيس الجمهورية من قبل "مجموعة كانت قبل سنة ترفع صوره"، خلال الدلسة العامة لمناقشة مشروع ميزانية رئاسة الجمهورية.

ودعا بن عمار رئيس الجمهورية إلى إلى تطبيق صلاحياته ومحاكمة الفاسدين الذين يقفون وراء إغراق البلاد بالديون، ومبينا أن الزيادة في الميزانية قد تم تبريرها بصفة مفصلة غير أن النواب " لم يطلعوا عليها" حسب تقديره.

وكان عدد من النواب، قد حولوا الجلسة العامة لمجلس نواب الشعب المخصصة لمناقشة ميزانية رئاسة الجمهورية لسنة 2021، إلى جلسة "محاكمة وتقييم" لعمل الرئيس قيس سعيد وانتقاد طريقة تعامله وتعامل أعضاء ديوانه مع نواب الشعب الذين اتهمه عدد منهم بالحياد عن دوره كضامن للدستور وموحد لكل التونسيين وعزله لمؤسسة رئاسة الجمهورية و"ترذيله" لبقية السلط حسب تعبيرهم.