عبرت حركة النهضة مساء اليوم الثلاثاء عن تضامنها مع أسرة الفقيد عبد الرحمان الخشناوي اثر الحادثة الأليمة التي هزت الرأي العام الوطني فجر اليوم الثلاثاء 13 اكتوبر 2020، والمتمثلة في وفاة الفقيد داخل كشك بمعتمدية سبيطلة، خلال قيام الجهات المعنيّة بهدمه.

وثمّنت حركة النهضة في بلاغ، الإجراءات التي بادر باتخاذها رئيس الحكومة في "تحميل المسؤولية وفتح تحقيق مع متابعة الحادثة عن قرب ومواساة عائلة الضحيّة والاحاطة بها".

وأعربت الحركة عن تفهمها  للاحتجاجات التي أعقبت الحادثة ودعت "عموم المواطنين إلى الهدوء ومعاضدة جهود قوات الأمن والجيش في حماية المؤسسات العمومية والممتلكات الخاصة واستمرار الخدمات العموميّة".