اعتبر رئيس كتلة قلب تونس بالبرلمان أسامة الخليفي، اليوم الإثنين 15 جوان 2020، أن حوار رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ أمس تضمّن نفس الحلول القديمة، واصفا تمشي الفخفاخ بـ"المكابرة الخطأ".

وقال الخليفي، إن المساس بأجور التونسيين خط أحمر بغض النظر عن الأسباب، منبّها إلى خطورة تطبيقة "أحمي" المعتمدة لتتبع المواطنين.

كما أكّد رئيس كتلة قلب تونس، أن الكتلة ستسائل رئيس الحكومة في هذا الشأن باعتبارها تمسّ من حرية المواطنين وتندرج ضمن تجاوز السلطة حسب تعبيره.