أكّدت رئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر عبير موسي، في ندوة صحفية اليوم الإثنين 15 جوان 2020، أنها تلقت رسالة من طرف أعوان وإطارات من الإدارة العامة للسجون تضمنت اتهامات بالإسم واللقب لبعض الإطارات المشرفة على مؤسسات سجنية وإطارات في وزارة العدل تتعلق بوجود صفقات فساد وتعيينات بالولاءات وخروقات في التعيينات إلى جانب مخلفات لتعيينات قام بها القيادي في حركة النهضة نور الدين البحيري زمن توليه لوزارة العدل.

كما تضمّنت الرسالة وفقا لموسي اتهامات لنوّاب من حركة النهضة بالتواصل مع إرهابيين داخل سجني المرناقية والرومي مقابل تقديم امتيازات لهم.