كشفت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي، عن إعلامها مساء اليوم الجمعة 12 جوان 2020، بتهديدات إرهابية ضدّها يخطّط لها مجموعة من الدواعش دخلوا إلى تونس من ليبيا خلال الأيام القليلة الفارطة، وفق قولها.

وبحسب موسي فقد تم دعوتها إلى توخي الحذر خلال تنقلاتها القادمة وخلال استعمالها للسيارة.

وقرأت موسي الرسالة التي وصلتها على المباشر بالقناة الوطنية.  

ولم تكشف عن الجهة التي أعلمتها بهذه التهديدات، غير أنها قالت إنّها ستتصل غدا بفرقة مكافحة الإرهاب لإبلاغها بالأمر