أكّد النائب بالبرلمان عن حركة تحيا تونس مهدي بن غربية، عشية اليوم الثلاثاء 9 جوان 2020، أنّه لن يصوّت لفائدة اللائحة التي تطالب فرنسا بالاعتذار.

وقال بت غربية: "في الوقت الذي تعيش فيه تونس أوضاعا مالية صعبة ومازالت تحارب وباء عالمي.. نقوم كنواب شعب بمناقشة لائحة لن تفيد التونسيون بشيء"

كما تابع: "تونس تحتاج لدعم مالي لتجاوز الأزمة الاقتصادية وفرنسا دولة صديقة وهذه اللائحة من الممكن أن توتّر العلاقة بين البلدين"

واعتبر أنّ اللائحة تدخل فقط في إطار التجاذبات السياسية بين طرفين أساسيين في مجلس النواب.