أعلن الحزب الحر الدستوري، في بلاغ اليوم السبت 30 ماي 2020، أن عريضة التي تطالب النواب بسحب الثقة من رئيس مجلس نواب الشعب قد تجاوزت إلى حدود يوم أمس 80 ألف إمضاء و مرشحة لبلوغ 100 ألف إمضـاء قبل بداية الأسبوع القادم، وذلك على إثر المشاورات التي انطلقت بين مجموعة من الكتل لتغيير المشهد البرلماني من خلال سحب الثقة من رئيس مجلس النواب الحالي وتكوين أغلبية برلمانية مدنية قادرة على تحقيق الاصلاحات الكبرى السياسية و الاقتصادية و الاجتماعية و المالية.

وقد حرّرت وثيقة مكتوبة تتضمن مقترح خارطة طريق لإنجاز الإصلاحات الكبرى المطلوبة سياسيا واقتصاديا و اجتماعيا بعد تكوين أغلبية برلمانية مدنية و قامت بإرسالها إلى رؤساء كتل الأحزاب المدنية والنواب المستقلين لإبداء الرأي و التفاعل.