قال النائب السابق لرئيس البرلمان عبد الفتاح مورو، اليوم الاثنين 25 ماي 2020، إنّه لم يعد له أي نشاط حزبي وسياسي.

وأضاف خلال مداخلة بإذاعة "جوهرة أف أم": "قطعت تسكرت السياسة ورجعت لعملي الأصلي كمحامي.. أنا عمري 72 سنة ويزي من السياسة"

ولم يكشف مورو إن كان قراره نهائيا ولن يعود مجدّدا للعمل الحزبي، خاصة أنه لم يعلن بشكل رسمي انسحابه من حركة النهضة

وكان مورو قد فشل في الترشح للدور الثاني من الانتخابات الرئاسية الأخيرة بعد حلوله ثالثا خلف قيس سعيد ونبيل القروي.