وجّه النائب عن حركة النهضة سيد الفرجاني إلى رئيس الجمهورية قيس سعيد رسالة قال له فيها "السيد رئيس الجمهورية رجاء توقف عن تحريضك المتواصل على البرلمان، وهو مايشجع أنصارك للدعوة  إلى الفوضى، لقد تجاوزت مربع صلاحياتك منذ أصبح من قصرك من يعمل على تعيين المدراء العامين في الأمن و غيرها من المسؤوليات".

وقال الفرجاني في تدوينة نشرها على صفحته بالفايسبوك متوجها إلى سعيد "لا أدري هل أنتم بصدد تركيز تنظيم موازي للدولة؟و أنصارك يشحذون السكاكين لإسقاط البرلمان والحكومة، و أنت لا تحرك ساكنا" مضيفا دولتنا في خطر و أمننا القومي في خطر إذا واصلتم هذا النهج الخطير، لستم الفقيه الرسمي للدستور.. و تحرض الشباب على إحلال نظام شعبوي غير دستوري في تونس".

وتابع نائب حركة النهضة "سيدي الرئيس عندما يتم تركيز المحكمة الدستورية،  سيحول بينك و بين هذه التأويلات المناقصة  لروح الدستور لأنه ليس ألعوبة تؤولها كما تشاء، إن الفوضى التي يتم  التحريض عليها من أنصارك تمثل تهديدا للأمن القومي التونسي. و الحال أنك أقسمت على حماية الدستور وأنت المسؤول الأول على مجلس الأمن القومي ويمكنكم تأسيس حزب أو غيره يعبر عن رؤيتكم استعدادا لانتخابات 2024، حسب تعبيره، مضيفا ( أني انتظر من أنصارك التهجم علي واستهدافي، و لكن مثلي من عانى في سجون الاستبداد  وأساليب تعذيبه وقهره لا يخشى فزاعات المراهقين والانتهازيين الجدد ).