أدان حزب قلب تونس في بيان له اليوم إثر العملية الإرهابية التي استهدفت دورية أمنية قرب السفارة الأمريكية، هذا العمل الإرهابي الجبان ، مثمنا دور أجهزة القوات الأمنية والعسكريّة ويقظتهم الدائمة للتصدّي ببسالة لمثل هذه الهجمات الإجراميّة وحماية حرمة الوطن.
كما دعا الحزب جميع مكونات المشهد السياسي والمنظمات الوطنية والمجتمع المدني إلى الالتفاف حول جميع مؤسسات الدولة من رئاسة الجمهورية ومجلس نواب الشعب والحكومة مؤكّدة ضرورة تغليب المصلحة الوطنية والابتعاد عن التجاذبات في هذا الظرف العصيب، حسب نص البيان.