جـدّد الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل بوعلي المباركي، اليوم الخميس 27 فيفري 2020، تأكيده رفض المنظمة الشغيلة للتفويت في المؤسسات العمومية في تونس.

وقال المباركي، خلال استضافته ببرنامج "رونديفو 9": "كلمة التفويت تقلقنا في الاتحاد.. أحنا نحبو يصير إصلاح هيكلي جذري للمؤسسات هذي باش تعاود تاقف من جديد"

كما أضاف: "هذه المؤسسات هي ملك للشعب التونسي ويلزم مانفوتوش فيها.."

وأوضح المتحدث أنّ الاتحاد له برنامج للإصلاح سيعرضه على حكومة الفخفاخ، مشيرا أنّ النقابيين ينتظرون التنصيب الرسمي للحكومة للانطلاق في النظر مع المسؤولين في وضعيات هذه المؤسسات.