وجّه القيادي بحركة النهضة عبد الحميد الجلاصي، اليوم الأربعاء 26 فيفري 2020، انتقادات لحكومة الفخفاخ ولمسار تشكيل الحكومة.

وقال الجلاصي، خلال استضافته ببرنامج "رونديفو 9"، "إن المناخات السياسية سيئة جدا في البلاد حاليا ولا توجد ثقة كبيرة بين الأحزاب الممثلة فيها وحتى العلاقة بين الرئاسات الثلاث ليست جيّدة جدّا"

كما أردف "الحكومة باش تمر لكن يلزم الفخفاخ يتدارك الأمر لاحقا باش حكومتو تكون قوية.. لازم يكون وراها حزام سياسي حقيقي يدعمها"

وتابع القيادي بحركة النهضة، "الحكومة إذا فشلت تنجم ما تقعد كان ستة ولا سبعة شهور وإذا سقطت باش يكون عبث كبير بالبلاد.. هذيكا علاه لازم نخليوها عامين على الأقل تخدم في راحة"

وأضاف، المتحدث: "هناك نيران صديقة داخل هذه الحكومة.. الحكومة فيها معارضة من داخل.. الفخفاخ ينجم كي يتلفت ما يلقى كان الوزراء المستقلين الي جابهم هوما ياقفو معاه"

ورفض الجلاصي تسمية الأطراف التي وصفها بالنيران الصديقة بالحكومة.