أكد حزب قلب تونس، مساء اليوم الثلاثاء 25 فيفري 2020، رسميا عدم منح الثقة لحكومة إلياس الفخفاخ.

ودعا الكنلة البرلمانية في بيان، إلى لالقيام "بدورها العضوي في المعارضة من أجل أن يكون الحزب بديلا للحكم "

كما أكّد تمسّكه بـ"أولوية محاربة الفقر في البرنامح الجكومي"، مطالبا بمصارحة الشعب التونسي بالـ"الوضع الكارثي الذي وصلت إليه البلاد"