قبل ملك ماليزيا سلطان عبدالله سلطان أحمد شاه، اليوم الإثنين 24 فيفري 2020، استقالة مهاتير محمد من منصب رئاسة الوزراء، وكلفه بقيادة الحكومة مؤقتا حتى تعيين خلف له.
وقال الأمين العام للحكومة الماليزية زوكي علي، في بيان، إن الملك قبل الاستقالة، التي تقدم بها مهاتير (94 عاما) بشكل مفاجئ صباح اليوم، حسبما نقلت صحيفة "ماليزيا كيني" المحلية.
إلا أنه طلب من رئيس الوزراء المستقيل ممارسة مهام منصبه بشكل مؤقت حتى اختيار رئيس وزراء جديد طبقا للدستور الفيدرالي.
وأفادت الصحيفة الماليزية، نقلا عن مصدر وصفته بـ"المطلع" دون تسميته، بأنه من الممكن "اختيار رئيس وزراء جديد خلال 10 أيام كحد أقصى".
ولم يقدم مهاتير على الفور سببا لاستقالته، لكن مصادر مقربة منه قالت إن بيانا بهذا الخصوص سيصدر قريبا.