صرّحت صالحة داوة، عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الوطني للمرأة التونسية، في تصريح صحفي اليوم السبت 22 فيفري 2020 أن الاتحاد يدعو رئيس الحكومة المكلف إلى تلافي هذا الخلل في تركيبته مستقبلا بتعيين نساء في مواقع قيادية في منشآت ومؤسسات الدولة الهامة مضيفة أن الاتحاد على استعداد لاقتراح بعض الأسماء الجديرة بهذه المناصب والتي يمكنها ترك بصمة ايجابية في عمل حكومته طيلة الخمس سنوات القادمة.

وأعلنت عضو المكتب التنفيذي لاتحاد المرأة أن الاتحاد بالتعاون مع منظمات نسائية أخرى ومن المجتمع المدني سيسعى  إلى الضغط نحو تمكين النساء من عدد هام من مواقع القرار ودفع حكومة الفخفاخ إلى إيجاد آليات دفع وإقرار عدد هام من الأوامر والقوانين التي ظلت حبرا على الورق وتهم النساء المهمّشات واللاتي تعرضن للعنف أو من تعشن بالوسط الريفي حسب تصريحها.