قال رئيس قلب تونس نبيل القروي، اليوم الجمعة 21 فيفري 2020، إثر لقائه برئيس الحكومة المكلّف، إنّ حزبه سيكون في المعارضة، مضيفا "المجلس الوطني سيلتئم لاتخاذ قرار نهائي لكن نتّجه نحو عدم منح الثقة للحكومة"

وأضاف القروي، في تصريح نشرته الصفحة الرسمية للحزب، : الراجل هذا يعرف آش يعمل وهو متهنّي بالحزام السياسي الي عندو.. الفخفاخ قال مايحبناش أحنا وائتلاف الكرامة وعبير موسي نكونوا معاه في الحكومة"

كما أشار أنّ الفخفاخ متأكّد من مرور حكومته بالبرلمان بعد التنازلات التي قدّمها للأحزاب المشاركة فيها.