كشف القيادي بحركة الشعب سالم الأبيض، خلال استضافته ببرنامج "رونديفو 9"، أن التحوير في حكومة الفخفاخ شمل وزارة النقل التي تم منحها للقيادي بحركة النهضة لطفي زيتون بينما سيكون عماد الحمامي مستشارا لإلياس الفخفاخ.

وأضاف أنّه تم الإبقاء على هشام المشيشي على رأس وزارة الداخلية.

كما بيّن أنّ الحزام السياسي لم يتغيّر وسيتكوّن من حركة الشعب والتيار الديمقراطي وحركة تحيا تونس وحركة النهضة، ولم يتم تشريك قلب تونس في الحكومة.