أدخل رئيس الحكومة المكلف إلياس الفخفاخ تغييرات عن تركيبة حكومته، إثر مشاورات الساعات الأخيرة مع حركة النهضة.

وقد منح الفخفاخ وزارة النقل للقيادي بالحركة لطفي زيتون، بينما تم اقتراح عماد الحمامي كوزير مستشار لدى رئيس الحكومة.

وبالنسبة لوزارة الداخلية، فيتجه الفخفاخ نحو الإبقاء على هشام المشيشي على رأسها، في وقت تتواصل فيه المشاورات حول هذه الحقيبة الوزارية السيادية، حيث تطالب النهضة باقتراح شخصية أخرى.

ومن المنتظر أن يقدم الفخفاخ تركيبة حكومته النهائية لرائيس الجمهورية خلال الساعات القليلة القادمة.