قال أمين عام حركة الشعب زهير المغزاوي في تدوينة على صفحته الرسمية بالفايسبوك اليوم الإثنين 17 فيفري 2020 إن مساء اليوم سيكون آخر آجال التفاوض، معقبا أنه إذا لم يحصل تقدّم في المفاوضات سيقع تعويض وزراء النهضة والذهاب للبرلمان بحكومة دون النهضة".

وأضاف المغزاوي أنه "إذا لم تحظ هذه الحكومة بالثقة سيحلّ رئيس الجمهورية البرلمان ونذهب إلى انتخابات مبكرة".