هاجم الناطق الرسمي بإسم ائتلاف الكرامة سيف الدين مخلوف، اليوم الأربعاء 12 فيفري 2020، رئيس الحكومة المكلف إلياس الفخفاخ، قائلا إنّ "حكومته ستكون امتداد لحكومة الشاهد الفاشلة"

وأضاف مخلوف، خلال استضافته ببرنامج "Rendez vous 9": " حكومة الفخفاخ ستكون حكومة فرنسا.. خلال السنوات الماضية لم يتقلد منصب رئيس حكومة إلا شخصية فرنسية من مهدي جمعة إلى الشاهد إلى الفخفاخ"

كما أكّد أنّ الفخفاخ رفض الاستجابة لمقترحات الائتلاف التي قدّمها لتبنيها ببرنامج الحكومة.

واعتبر أنّ رئيس الحكومة المكلف لم يكن جدّيا في نقاشاته مع الائتلاف.

وفي الموضوع ذاته، عبّر عن استغرابه من التفاوض مع أحزاب ليس لها وزنا برلمانيا كبيرا مثل البديل ونداء تونس، مشيرا أنّ ''الفخفاخ أراد إعطاء صورة غير صحيحة بأن الحزام السياسي الذي يدعمه يتكون من عدّة أحزاب، بينما تجاهل كتلة الكرامة التي تتكون من 21 نائب"

وبحسب مخلوف، فإن الكتلة لن تمنح الثقة للحكومة القادمة وستكون ضمن المعارضة.