عبّر القيادي بالتيار الديمقراطي، غازي الشواشي اليوم الأربعاء 12 فيفري 2020، عن عدم رضا الحزب عن الأسماء المقترحة لتولي وزارتي الداخلية والعدل، مطالبا بتمكينهم من حقيبة وزارية رابعة تنضاف إلى اقتراح رئيس الحكومة المكلف إلياس الفخفاخ، على الحزب بتولي ثلاث حقائب وزارية، وفق تعبيره.

وأضاف الشواشي أنّ التيار كبقية الأطراف المعنية بتشكيل الحكومة، يطالب بتكوين حكومة سياسية بامتياز، لذلك يريد أن يتولى أربع حقائب وزارية.

كما أشار أنّ حركة النهضة تطالب بوزارة سادسة تنضاف إلى اقتراح الفخفاخ عليها بخمس حقائب.

ولفت إلى أنّ حركة الشعب تطالب من ناحيتها بأن تتولى حقيبة ثالثة، إضافة إلى ما اقترحه الفخفاخ عليها والمتعلق بحقيبتين، ونفس الشأن بالنسبة لحزب تحيا تونس.

ورجّح الشواشي أن تمر حكومة الفخفاخ في كل الحالات، قائلا: “إنّ مطالب الأحزاب بخصوص المحاصصة، هو تحمل للمسؤولية وتمتين للحزام السياسي الداعم للحكومة المقبلة، حتى تستطيع القيام بالإصلاحات المطلوبة”.

كما بيّن الشواشي أنّ الفخفاخ سيعرض الاتفاق الأخير حول برنامجه وتشكيلته الحكومية على الأحزاب، مشيرا إلى أنّ التيار ينتظر الأسماء المستقلة المقترحة لتولي حقائب حساسة، ومن ثمة سيتم عرض ذلك على المجلس الوطني للحزب، الذي سيتولى بدوره الموافقة على اقتراح الفخفاخ أو رفضه.

يذكر أنّ إلياس الفخفاخ، سيقدم الحصيلة النهائية لمشاورات تشكيل الحكومة إلى رئيس الجمهورية قيس سعيد، بعد غد الجمعة 14 فيفري الجاري، وفق ما جاء في بلاغ صادر عن المكتب الإعلامي لرئيس الحكومة المكلف اليوم الأربعاء.