صرّح رئيس حزب قلب تونس نبيل القروي إثر لقائه صباح اليوم الجمعة 7 فيفري 2020 المكلف بتشكيل الحكومة إلياس الفخفاخ بدار الضيافة بقرطاج، أنّ التمشي الحالي لتشكيل الحكومة شبيه بحكومة الجملي. 

وأشار القروي إلى أنّه عبّر للمكلف بتشكيل الحكومة بأنّ التمشي الحالي الذي يتبعه غير مجدي بصيغته الحالية، مشدّدا على أنّ حزبه لا يطالب بأي حقائب ولا يهمه سوى البرنامج القادر على مقاومة الفقر. 

وصرّح القروي في هذا السياق، بأنّ حزبه اتهم بالشعبوية عندما طرح مسألة مقاومة الفقر وتمّ نعته بحزب المقرونة، قائلا في هذا الإطار بأن "صحن مقرونة لكل تونسي أحسن معادلة لخروج تونس من أزمتها"، مضيفا بأنه يأمل في أن تكون الحكومة التي سيتم تشكيلها قادرة على توفير صحن مقرونة يوميا لكل تونسي.