أكّد سعادة سفير فلسطين بتونس هايل الفاهوم خلال حضوره الوم الأربعاء 29 جانفي 2020 في منبر "rendez-vous 9" أنّ الهيمنة على المنطقة العربية هي المحرك الحقيقي في القضية الفلسطينية، وصمود الشعب الفلسطيني على تواضعه جعل استراتيجيات الهيمنة يتبخر.

وشدّد على أنّه "علينا أن نتعلم كيف نخفي أوراقنا ونرفض الخطابات التي تعطي للعدو فرصة لقتل أطفالنا. لذلك استبدلنا ثقافة رد الفعل باستراتيجية الوعي والتثقيف والفكر"، وكل من يعتقد أن فلسطين عبء عليه عليه أن ينسحب وهو بذلك سيتخلى عن حقوقه ومصيره.

واعتبر الفاهوم أنّ الشعب العربي لا يتضامن مع الشعب الفلسطسني وكأنّه غريب عنه لأنّ الجسم العربي واحد وقضاياه واحدة، ونحن نثق بالشعوب العربية وهم الحصن الحقيقي وسيدافعون عن حقنا وحقهم.

أمّا أكبر التحديات في نظر السفير الفبسطسنس هي استئصال الفيروس الذي يقسّم الشعب الفلسطيني ويضعفه.