بلاغ حول جلسة نقاش الوثيقة المرجعية للبرنامج الحكومي

عبر حزب آفاق تونس من خلال بلاغ صدرته هيئته التنفيذية لحزب آفاق تونس في صفحته على موقع "فايسبوك" اليوم الثلاثاء 28 جانفي 2020 عن "استغرابه من التمشي الذي أعلن عنه اليوم المكلف بتشكيل الحكومة، السيد إلياس الفخفاخ في إطار نقاش الوثيقة المرجعية للبرنامج الحكومي والذي اعتمد تقسيم الأحزاب على اجتماعين منفصلين".

وأضاف البلاغ أن حزب آفاق تونس "وافق بكل إيجابية على الحضور في جلسة نقاش الوثيقة المرجعية للبرنامج الحكومي من منطلق الحرص على خدمة المصلحة الوطنية والرغبة في إثراء الحوار بمقترحات إصلاحية إلا أنه تفاجأ باعتماد منهجية غريبة لا تعبر عن الوضوح ولا تعزّز الثقة".

وأكّد البلاغ أنّ حزب آفاق تونس "يعتذر عن المشاركة في هذه الجلسة ويدعو المكلف بتشكيل الحكومة إلى مراجعة المنهجية المعتمدة وتشريك كل القوى الوطنية دون إقصاء أو تمييز في نقاش مضمون هذه الوثيقة".