أكّد طارق الشريف رئيس مؤسسة "كوناكت" خلال استضافته بمنبر "rendez-vous 9" اليوم الجمعة 24 جانفي 2020 أنّنا تأخرنا كثيرا والأرقام دليل على ذلك وعلى الفخفاخ أن يقوم بإصلاحات جوهرية.

وأضاف أنّ هناك أزمة ثقة، وحاليا ليس لنا استثمارا تونسيّا ولا أجنبيّا لأنّ الإطار المنظم للاستثمار لا يساعد في شيء، وهناك إشكال على صعيد القوانين التي لا تكاد تستقرّ على عكس بلدان شبيهة بنا مثل الأردن التي تلتزم بثبات للقوانين على مدى 10 سنوات

ولم يخف الشريف أنّ الإدارة والديوانة  من العوامل المزعجة للمستثمر. وفي باب الجباية كشف طارق الشريف أنّ نسبة الأداء في الأردن هي في حدود 5% في حين بلغنا 13،5% في تونس.