و أفاد  المغزاوي أن سعيد سيتحمل مسؤولية معنوية في نجاح هذه الحكومة، وبين أن مسألة برنامج الحكم القادم سيكون محور لقاء الشعب بالياس الفخفاخ للتشاور وتقديم مقترحات وؤية الحزب بالتوازي مع التيار الذي اعتبره المغزاوي شريكا للحركة معلقا أن التحالف في الكتلة الديمقراطية مهمّ جدا ويعد من أكبر مكاسب حركة الشعب.