صرّح السيد الفرجاني النائب عن حركة النهضة لموفدة "التاسعة" إلى البرلمان أنّ هناك من سيصوت حسب خيارات الكتلة وهناك من سيحكم ضميره وهناك من يريد أن يطوّل من عمر حكومة تصريف الأعمال، وهناك تنسيقيات تنسب نفسها لقيس سعيد وتريد أن تسقط البرلمان وهذا سيكون ممكنا في نظرهم بمجرد إسقاط هذه الحكومة للمرور إلى مشروع أخر.

وشدّد على أنّ الحكومة قد لا تمر لأن جهات خارجية لا يروق لها أن تمرّ وهي تريد أن تعوضها أخرى تساند خيارات تلك الأطراف في أطماعها بليبيا.