وأوضح عمارة أن المعطيات الأولية تشير إلى عدم توجه قلب تونس لمنح الثقة لحكومة الحبيب الجملي مشدّدا على أن النواب في انتظار قرار القروي

و اكد رفيق عمارة في سياق أخر صحة تنظيم لقاءات بين رئيس حزب قلب تونس نبيل القروي ورئيس حكومة تصريف الأعمال ورئيس حزب تحيا تونس يوسف الشاهد.