وجدد رئيس الجمهورية خلال اللّقاء دعوته إلى تضافر جهود الجميع لتكوين حكومة قائمة على مبدأ الكفاءة ولديها برنامج عمل كفيل بتحقيق طموحات التونسيين في إطار الاحترام الكامل للدستور، مؤكدا على ضرورة الإسراع بالإنكباب على إيجاد الحلول الجذرية لمشاكل المواطنين.

من جانبه، أفاد محسن مرزوق أن اللقاء مثّل مناسبة لتهنئة رئيس الجمهورية بحصوله على ثقة الشعب التونسي وتمنى له التوفيق في مهامه السامية، مضيفا أن اللقاء تناول أيضا القضايا التي تهم الشأن الوطني، مبينا في هذا الصدد أن حركة مشروع تونس تتقاسم مع رئيس الدولة رؤيته بخصوص تشكيل الحكومة الجديدة خارج منطق المحاصصة الحزبية وقائمة بالأساس على فكرة الكفاءة والبرنامج القابل للتطبيق والمساءلة.

كما تم تبادل وجهات النظر بخصوص عدد من القضايا الإقليمية والدولية الراهنة وما تطرحه من تحديات كبيرة لتونس.