و اشارت أن ما وقع ملاحظته من قبل ملاحظي "مراقبون" هو محاولات التأثير على الناخبين وخاصة أمام مراكز الاقتراع والحملات الانتخابية و الدعاية التي جرت أمام مكاتب الاقتراع من طرف أحزاب سياسية في خرق واضح للصمت الإنتخابي.و أكدت أن الصمت الإنتخابي وقع خرقه في أغلب الدوائر الإنتخابية وفق ما لاحظته شبكة مراقبون اضافة إلى العنف و التشنج.و بينت إلى رصد محاولات شراء أصوات الناخبين أمام مكاتب الإنتخابية معتبرة أنها تصنف ضمن الجرائم الإنتخابية التي تصل عقوبتها إلى 5 سنوات سجنا.