كما أطلق المحتجون هتافات مناوئة لقائد أركان الجيش الفريق أحمد  قائد صالح، الذي توعد بحجز السيارات التي تدخل العاصمة لنقل المحتجين مع تغريم مالكيها.