و أفاد الفريق "قايد صالح"، في كلمة اليوم، إنّ قيادة الجيش أدركت منذ بداية الأزمة "أن هناك مؤامرة تُحاك في الخفاء ضد الجزائر وشعبها، وكشفنا عن خيوطها وحيثياتها في الوقت المناسب، ووضعنا استراتيجية مُحكمة تم تنفيذها على مراحل، وفقا لما يُخوّله لنا الدستور وقوانين الجمهورية"، إذ واجهنا هذه المؤامرة الخطيرة التي كانت تهدف إلى تدمير بلادنا"،حسب تعبيره.