وأفاد أنه لم يتمكّن من الإدلاء بصوته بمركز دار شعبان الفهري وذلك في انتظار وجود حل بالتنسيق مع الهيئة العليا المستقلة للانتخابات حسب تصريحه لمراسلة "الجوهرة أف أم" بالجهة.