و تشهد هذه الإنتخابات تنافس 26 مترشحا، و خصصت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات 1550 عون مراقبة لهذه الحملة وفق ما صرح به نائب رئيس الهيئة فاروق بوعسكر لجوهرة أف أم.و قدّم "بوعسكر" أبرز مبادئ وقواعد الحملة الانتخابية التي سيتم مراقبة مدى احترامها والتي من بينها حياد الإدارة ودُورْ العبادة، مشيرا إلى أنّ الهيئة يُمكنها اتخاذ جميع الاجراءات الكفيلة لوضع حدّ لأيّ تجاوزات أو مُخالفات يتمّ رصدها و يُمكنها أيضا الاستعانة بالقوّة العامة عند الاقتضاء.