وإستنكر حزب البديل على صفحته الرسمية على الفايسبوك، ما اعتبره حملات مغالطة ونشر لمعلومات كاذبة تتعلق بوجود علاقات مصاهرة بين مهدي جمعة وقيادات في النهضة