وأضاف أن مجلس شورى حركة النهضة بصدد مناقشة الرئاسية وسيعلن عن قراره في هذا الإطار بعد انتهاء أشغاله، متابعا 'النهضة قالت سابقا أنها لن تكون محايدة ولن تتبنى موقف 2014 وفق ما اقتضته الأوضاع في تونس خلال تلك الفترة، وسبق أن قلنا أننا سنناقش مرشحنا لتحديد إن كان سيكون من داخل الحركة أو من خارجها، كما سنعلم الجميع بدور النهضة في هذه الانتخابات الرئاسية'.