صرّحت المكلفة بالتنسيق مع وسائل الإعلام برئاسة الجمهورية عايدة القليبي اليوم ، بأن موكب الجنازة الوطنيّة ستنطلق السبت غدا السّبت من قصر قرطاج على الساعة 11 صباحا في اتجاه مقبرة الجلاز و ستتخذ مسارا محددا عبر عدد من الطرقات التى سيتم اغلاقها بالمناسبة.
وأوضحت في اتصال هاتفي بوكالة تونس إفريقيا للأنباء، أن الموكب سيمر عبر تقاطع جامع مالك بن أنس في اتجاه الطريق الوطنية رقم 10 ثم الطريق الوطنية رقم 9 ، وسيتم الدخول إلى وسط العاصمة عبر نهج غانا ثم شارع محمد الخامس مرورا بساحة 14 جانفي وتمثال الرئيس الأسبق الراحلالحبيب بورقيبة ثم شارع المنصف بايوصولا إلى مقبرة الجلاز حيث سيواري الرئيس الرّاحل الثرى.
وأكدت وزارة الداخلية اتخاذ احتياطات استثنائية وتسخير كافة الإمكانيات البشرية والمادية، لتأمين موكب الجنازة في مختلف مراحله، مع الأخذ بعين الاعتبار مواكبة التجمعات التلقائية للمواطنين في مختلف المسالك، وذلك بالتنسيق التام مع كل من المؤسسة العسكرية والإدارة العامة لأمن رئيس الدولة والشخصيات الرسمية.
وأفادت رئاسة الجمهورية بأنه سينظم إلى الموكب قادة و رؤساء عديد الدول من بينهم الرئيس الفلسطيني محمود عباس والرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون والرئيس البرتغالي مارتشيلو ريبلو دي سوزا الى جانب ممثلي المنظمات الدولية والاقليمية وعدد من الشخصيات الوطنية.